Saturday, December 30, 2006

كلما قلت عقيم قالت يارحيم


كنت بتكلم مع صديقتي في الصبر والدعاء لربنا, وهي قالتلي انها صبرت وانها بعد كده بطلت تدعي لأنها خافت ان ده ميكنش فيه خير ليها وربنا مش رايد, صاحبتي صبرت شهرين وبعد كده أخدت القرار ده.
معرفش ليه افتكرت قصة المرأه العقيم اللي راحت لسيدنا موسي عليه السلام وقالتله ياموسي انت كليم ربنا ادعيهولي انه يرزقني بالأولاد, سيدنا موسي راح كلم ربنا عنها وكان رد الله عز وجل ياموسي اني كتبتها عقيم, ورجع سيدنا موسي لها وقالها رد ربنا , مشيت ورجعت السنه اللي بعدها بنفس الطلب وموسي راح كلم ربنا , وربنا رد نفس الرد ياموسي لقد كتبتها عقيم, ورجعلها وقالها ان ربنا قال ياموسي لقد كتبتها, مشيت تاني ورجعت ثالث سنه, بس كان معاها طفل رضيع , لما شافها سيدنا موسي راح هو بقي لربنا وقاله يارب ألم تكتبها عقيم؟ وكان رد ربنا ياموسي كلما قولت عقيم قالت يارحيم ورحمتي غلبت قدرتي.
القصه كده خلصت لكن السبب اللي خلاني أفتكرها وأربطها بكلامي مع صاحبتي, هو اصرار الست دي وأملها الكبير في ربنا اللي ملوش حد, تخيل لو انت بتدعي ربنا وفضلت شهرين ومفيش حاجه حصلت, كتير مننا بيقولو خلاص هو ربنا مش رايد أو أكيد الموضوع ده مفيهوش خير لينا وعشان كده متمش, طب مش يمكن ربنا بيختبرنا؟ يعني الست دي موسي قالها ان ربنا قال انه كتبها عقيم , يعني هي قدرها كده, رغم ده فضلت تدعي ربنا ورجعت لموسي السنه اللي بعدها عشان يكلم ربنا عنها, طب كان المفروض انها تيأس تاني سنه وخصوصا ان الرد هو هواه ان ربنا كتبها عقيم, أي حد مننا لو كان مكانها كان عمل ايه ؟ أو علي الأقل احساسه كان هيكون ايه؟ لكن هي فضلت تدعي وتطلب رحمة ربنا , وفعلا ربنا اداها اللي هي عايزاه رغم انها كان ممكن تقول مفيش نصيب, أو أكيد هو ده اللي فيه الخير مش يمكن لو خلفت يكون ولدي فاسق أو فاسد أو عاق, مفكرتش في كده فكرت بس في رحمته, ونجحت في امتحان الصبر , نجحت بامتياز.
بس عارفين ايه أكتر جزء عجبني , ان ربنا مرزقهاش بالأولاد بشفاعة موسي ليها, كان قادر ربنا انه يقول لموسي قولها كمان سنه, لكن ربنا معملش ده , وده عشانا احنا, احنا مفيش معانا أنبياء يدعولنا ومينفعش يكون في واسطه بنا وبين ربنا, ربنا استجاب لدعوتها هي, زي ماهو قادر يستجيب لدعوتنا احنا كمان بس لو نجحنا في امتحان الصبر.

8 comments:

تسـنيم said...

متتخيليش كنت محتاجة أتذكر القصة دي أد إييه..
مش هقول غير تعليق واحد .. يا رحــــيم.

Amr Ahmed said...

يا رحيم ارحمنا برحمتك

فرحمتك وسعة كل شئ

بلا مبالغة من اجمل البوستات اللي قريتها

القصة راااااااااااااائعة

انا اول مرة اسمعها بس طريقة سردك جميلة وبسيطة

زي ماتكون حدوتة للاطفال

والله ربنا بيقف مع الانسان علي الرغم من غلطات الانسان

فهو كريم حليم عفو

esraa said...

تسنيم:
انا سعيده اني كتبتها لما كنتي محتاجلها

---------------------
عمرو:
شكرا ليك بجد, ونورت المدونه.

---------------------
يارحيم

Tasneem said...

أولا : جزاكى الله خيرا يا أسراء عل البوست الجامد ده و أحب أضيف شئ مهم جدا و أنه لو ربنا عز وجل محققش دعوتنا فمش معنى كده أن دعوتنا لم تستجاب لأ طبعا و لكن معناها أن ربنا سبحانه وتعالى سوف يدخر لنا تلك الدعوات إلى وقت نكون فيه أحوج ما نكون إليها أما فى الدنيا أو فى الأخرة على هيئة حسنات ، و ثانيا القصة حلوة أوى وربنا يوفقك و السلام عليكم

esraa said...

Tasneem:
واياكم ياتوته.
أها الدعوات بتستجاب علي 3 أشكال
اجابتها زي ماطلبناها, أو رد قضاء, أو ادخارها حسنات.
نورتيني ياتوته.

smsm151 said...

ليه فى ناس ربنا بيستجيب لدعواتهم وناس ربنا مبيستجيبش لدعواتهم ؟؟ ده لان اللى ربنا استجاب ليهم كانوا بيدعوا وعندهم يقين فى ان ربنا هيستجيب وهيحقق امانيهم لكن التانيين رغم انهم فعلا محتاجين الا انهم مكانوش واثقين ان دعواتهم هتستجاب وعلشان كده ربنا مستجابلهمش الى ان يقضى الله امرا كان مفعولا

smsm151 said...

فى بس سؤال مهم عاوز اطرحه هو الاحساس بالظلم يفضل قد ايه مع المظلوم يوجع؟؟؟

esraa said...

smsm151:

بص ياسيدي
طرق اجابة الدعوه ثلاثه
ان ربنا يجيبها زي مانت طلبتها

او انها تغير قدر سئ كان هيقع بالداعي

او ان ربنا يدخرها لينا ليوم القيامه ويجازينا بيها حسنات

بالنسبه للثقه في ربنا سبحانه وتعالي فالفرق مش ان دول واثقين فربنا بيستجيب ودول مش واثقين فربنا مش بيستجيب

لأ طبعا

الفرق ان اللي واثق بيفضل مستني مهما الاجابه اتأخرت لأنه واثق انها جايه فمش بيبطل يدعي

لكن اللي مش واثق بيستعجل وبيقول ربنا مش بيستجيب ليا ويبطل يدعي

وربنا أصلا بيكون مأخر الاجابه عشان يسمع صوتنا اللي وحشه

لأن أكترنا مش بيرجعوله غير في الشده


الاحساس بالظلم بيفضل يوجع المظلوم لحد مايرضي بقضاء ربنا

ولحد مايقول ربنا هم استضعفوني وظلموني

انت اقوي منهم ردلي حقي

وشوف انت بقي لما ربنا هو اللي خلص الحقوق هيعمل ايه

الرضا هو اللي بيطفي نار القلب
واننا نكوت عارفين ان دايما ربنا بيختارلنا الأحسن ده بيريحنا كتيير

وصدقني ده مش مجرد كلام
لكن عن تجربه انا عيشتها

اللي ربنا اختارهولي كان هو اللي انا بحلم بيه, ويمكن احسن كمان

رغم اني كنت زعلانه علي اللي ضاع
لكني اكتشفت انه مكنش يستاهل اني ازعل عليه ثانيه واحده من عمري

اتمي ان كلامي يكون فادك في اي حاجه

 

The Lost Princess © 2008. Design By: SkinCorner